طرقعة أصابع

مر شهران منذ أن دونت آخر مرة … توقعت أن يحدث هذا التوقف عاجلاً أم آجلاً لأنه حدث معي من قبل مرات عديدة ولكني هذه المرة كنت يقظاً وكان يدور بخاطري بشكل دائم أني لا بد أن أعود للتدوين ولن أهجر المدونة بشكل نهائي .. هذا الهاجس لم يكن موجوداً في المرات السابقة ولكن في الغالب لن يكون له فائدة عملياً إن لم تقرر أن تفتح لوحة التحكم وتضغط ذلك الزر في الأعلى يساراً وتبدأ الكتابة.

لماذا توقفت عن التدوين ؟؟

ببساطة أستطيع القول هنا أنها مشاغل الدنيا .. ولمزيد من الدقة تلك الفكرة التي تهمس لك في الخفاء بأنك إن لم تطور من مقدراتك وخبراتك فإنك حتماً في تراجع .. هناك أمور عديدة أريد أن أصل بها لدرجة الجهوزية وهذا يحتاج الى وقت، والجهد يحتاج لراحة وهكذا ستجد أنه لم يتبقى لك من الوقت أي شيء.

في الآونة الأخيرة أخذت تنتابني مشاعر الحنين الى أيام ولت .. ولت زمنياً ومكانياً .. مشاعر الحنين الى شوارع كانت مسرح مشاويري اليومية وتلك النزهات الليلية التي كنت أقضيها وحدي أتأمل تفاصيل الشوارع والغادين والرائحين .. كانت المشاوير الليلة التي لا صحبة بها هواية محببة جداً لي ومازالت رغم المشاغل والوباء .. تلك المشاوير التي تهبك صفاء الذهن اللازم للتفكير .. الشرود الكامل الدسم ذو الجدوى .. والخيال الأصلي الذي هو ليس بخيال حقاً بل يكون أحياناً أشد واقعية من تلك التفاصيل التي تقدم نفسها على أنها واقع .

الأيام التي لم يبق لي منها إلا ذكرى تغمرني أحياناً بأحاسيس وتفاصيل وروائح اعتقدت أني نسيتها، ولكنها أثبتت أنها تعرف على وجه الدقة الزمان المناسب لتكشف لي عن وجودها.

لدي أمور أريد أن أدونها .. واجب فرزات أحدها والذي سأبدأ به غالباً .. ثم سأدون إن شاء الله عن تجربتي الحالية بخوض تدريب للكتابة لتجربة المستخدم بالعربية .. ما دمنا نرى شيئاً يستحق أن ندون لأجله فنحن حقاً نفعل أشياء إيجابية أو لنقل مفيدة في الحياة.

رابط الصورة البارزة

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s